دار بوشرون أنشأها فريدريك بوشرون عام 1858 نمت وتطورت على أيدي أربعة أجيال من الأبنا+L58:M58ء و الأحفاد المباشرين، وكان بوشرون صاحب رؤية نافذة في التصميم وواحداً من أعظم الصاغة المعاصرين الذين افتتحوا متاجرهم في ساحة فاندوم لتكون بوشرون تجسيداً للامتياز في المجوهرات، و صناعة الساعات. أما اسلوب بوشرون فهو حر و جرئ، حيث تستمر الدار في ابتكار التصاميم التي تصبح من أهم كلاسيكيات المستقبل. لدى بوشرون حالياً اكثر من 66 بوتيكاً في انحاء العالم. بوشرون تنتمي الى مجموعة الرفاهية العالمية كيرينغ.